الكلمة الإفتتاحية لرئيس الغرفة

...عزيزي عضو الغرفة التجارية بالجيزة.. تحية طيبة وبعد
 
تمثل غرفتنا واحدة من أكبر الغرف التجارية  ليس على مستوى مصر فقط وإنما على مستوى الدول العربية المجاورة  وكانت وستظل دائما الغرفة دائما في مقدمة الغرف التجارية بحثا عن المزيد من الخدمات التي تهم التاجر وتزيد من حجم تجارته وتبحث عن إزالة المعوقات التي تواجهه أثناء عمله
 
وتعد الفترة الحالية في ظل القيادة الرشيدة للدولة المصرية برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي، الأكثر استقرارا والتي تسعي فيها الدولة لتحقيق التكامل بين كافة قطاعات الدولة ومن بينها تعظيم دور التجارة الداخلية بما يحقق الاكتفاء الذاتي من كافة السلع الاستراتيجية.. لذا أصبح لزاما علينا كتجار التفاعل مع خطط الدولة والمتمثلة في رؤية مصر 2030
ونعكف في المرحلة القادمة بمشاركة جميع منتسبي الغرفة في المضي قدما للمشاركة الفعالة في تحقيق أهداف رؤية مصر 2030 من خلال تفعيل سياسات التحول الرقمى للاستفادة من التقنيات ووسائل الاتصال الحديثة، وتفعيل دور الحوكمة وهو بدأته الغرفة بحوكمة العمل الإداري بالغرفة لنكون أول الغرف المصرية بتطبيق نظم الحوكمة في العمل الداخلي لها
 
كما بدأنا خلال الفترة الماضية بتوقيع عدة اتفاقيات تعاون مع أجهزة الدولة المختلفة ومنها هيئة سلامة الغذاء وإنشاء مقر دائم داخل الغرفة لتسهيل الإجراءات على أعضائه، كما نسعي خلال الفترة القادمة لزيادة حجم الصادرات من خلال توقيع اتفاقيات مع الغرف العربية والأجنبية لفتح أسواق جديدة وخلق فرص استثمارية أمام الأعضاء
 
...ومازال العمل مستمر لقادم افضل